Marketing

مهاراة إضافة المحتوى للحصول على عمل أونلاين من البيت.

Posted On أبريل 12, 2020 at 6:49 ص by / التعليقات على مهاراة إضافة المحتوى للحصول على عمل أونلاين من البيت. مغلقة

أعتقد ولإعتبارات كبيرة سوف يكون هذا الموضوع هو الشغل الشاغل لكثير من الناس في الفترة القادمة، وقد يزدحم سوق الطلب على بالكثير من الراغبين للعمل عن طريق المنزل، لذلك عليك البدء مبكرا في حجز مكانك في هذا السوق عن طريق فهم كيفية اكتساب الخبرات الأساسية المهمة التي سوف تيسر لك الحصول على العديد من عروض العمل المميزة وكيفية التنسيق بينهم.

في هذا الموضوع سوف نتحدث عن المهارات المهمة التي يمكن اكتسابها في وقت قصير نوعا ما وفي نفس الوقت من الممكن أن تيسر لك عمل تستطيع إنجازه عن طريق المنزل، فقط عن طريق جهاز الكمبيوتر واشتراك الإنترنت، لحسن الحظ وفرت لنا التكنولوجيا الحديثة الكثير من الأساليب الحديثة التي تتيح لنا التواصل وارسال الملفات وحتى المشاركة صوت وصورة في اللقاءات والإجتماعات، وبالتأكيد يمكن استغلال كل هذه الوسائل في طريقنا للتعلم والعمل.

كتابة المقالات

سوف نبدأ بالأبسط، أعتقد ليس هناك أبسط من ان تفتح ملف وورد وتبتدأ في كتابة معلومات ومقالات عن خبراتك أو مجال عملك، حتى إن لم تكن تملك الكثير ولديك اسلوب كتابة مميز ومتمكن من اللغة العربية أو الإنجليزية، تستطيع الإنضمام إلى العديد من المواقع التي تستطيع من خلالها عرض خدماتك في كتابة المقالات.

هناك العديد من أصحاب المواقع الألكترونية والشركات والتسويق في حاجة دائمة لمن يكتب لهم مقالات تضاف إلى مواقعهم الألكترونية، وبالتأكيد الأمر لا يحتاج لتوظيف أحد للقيام بهذه المهمة، فهي مهمة العمل المؤقت أو العمل من المنزل، لذلك يلجئون للمحترفي الكتابة وإطلاعهم على الموضوع الرئيسي المراد التحدث عنه وعن رغبتهم في التركيز على عناوين معينة، مواقع العقارات على وجه التحديد في حاجة دائمة لإضافة مقالات وأخبار عن سوق العقارات والإستثمار.

كتابة المقالات مجال مهم جدا شرط أن لا تكون منقولة من مواقع أخرى وأن تكون مكتوبة بأسلوب جيد ولغة سليمة

ومن هنا يأتي دورك في القراءة عن موضوع المقال والإستزادة من المعلومات لكتابة المقالة المطلوبة، وبالتأكيد مع الوقت سوف تتراكم لديك المعلومات عن مجالات مختلفة وسوف يكون كتابة المقال بالنسبة لك شئ روتيني لا يسبب لك أي عبء، ويتم التعامل في كتابة المقالات بالقطعة، وهناك العديد من المواقع توفر هذه الخدمة ومع الوقت سوف يكون لك توصيات إيجابية تجعل من السهل على العميل اختيارك بسهولة لآداء المهمة.

أما إذا كانت تتوفر لديك بعض الخبرات وتريد سردها واستغلالها لصالحك فتسطيع بناء موقع الكتروني بسيط يكون مخصص لعرض خبراتك وحلول للمشاكل التي غالبا ما تتواجد في مجالك، قد يكون عدد المشاهدين المحتاجين لخبراتك اكبر بكثير مما تتصور، وتستطيع عرض هذه الخبرات كتابة عن طريق الموقع الألكتروني أو عن طريق تسجيل فيديوهات اليوتيوب، ولكن في هذه الحالة عليك اتباع الإرشادات والتعليمات الفنية الخاصة بعرض الفيديو حتى يظهر بصورة لائقة يستطيع المشاهد الإستفادة من المعلومات بشكل سهل وسليم دون معاناة مع الصورة أو الصوت.

ولكي تكتب المحتوى الخاص بك لايشترط أن تكون من الخبراء أو لديك عشرات السنوات من الخبرات في مجال فني أو علمي، أي نوع من الخبرات مطلوب وله طلباته، حتى لو كانت خبرات في الألعاب، فهناك الكثير من المواقع والفيديوهات تتحدث عن فنيات اللعب في لعبة مثل Pubg أو FIFA بجيمع أصداراتها، بل على العكس، قد يكون الطلب على فنيات اللعب وأسراره مطلوب أكثر من العديد من المجالات.

الحصول على الأموال من كتابة أو عرض المحتوى يقوم به جوجل من خلال خدمة Google Adsense إذا كنت تفضل الكتابة فعليك إضافة العديد من المقالات والمواضيع التي تهم القارئ بعدد كبير شرط أن يكون المحتوى مميز ومفيد ومتفرد، هذه الأيام الحصول على موافقة إضافة إعلانات جوجل ليست بالسهولة كما في الماضي، ولكن يظل هناك مكان للمحتوى المميز، فهو بالتأكيد محل تقدير دائما.

إما إذا كنت تريد عرضه في فيديوهات اليوتيوب، فكما قلنا من قبل عليك أن تعرضه بالشكل المحترف المناسب، وفي الغالب الموضوع ليس مكلفا كما تتخيل، تستطيع الحصول على جودة تسجيل فيديو جيدة حتى عن طريق كاميرا الموبيل، وتستطيع تسجيل محتوى مختلف تضيفه كل فترة في قناتك على اليوتيوب، فتستطيع إضافة فيديوهات عن أجهزة كهربائية أو موبيلات أو برامج كمبيوتر أو مكوناته الداخلية، أهم حاجة أن يكون لديك المصادر التي تستطيع طرحها في قناتك سواء عن طريق الخبرات الشخصية أو المكتسبة مع الوقت.

تعلم الكتابة السريعة

من المهارات المهمة والتي سوف تساعدك كثيرا في إنجاز مقالاتك بشكل أسرع هو تعلم الكتابة السريعة على الكمبيوتر، بالتأكيد في بداية الكلام عن الإستفادة من كتابة المقالات سوف تجد هذه مشكلة أمامك، وهي كيفية نجاز كتابة المقال بالسرعة المطلوبة، والحل هو في تعلم الكتابة السريعة على الكمبيوتر.

بالنسبة لي قد تعلمت هذه المهارة في بداية عملي بعد تخرجي مباشرة وكنت أدرك إنها سوف تساعدني بشكل أو بآخر في الإنضمام للعمل في مجال الكمبيوتر، استغرق الأمر بعض الوقت ولكن فور اتقان هذه المهارة حصلت على عمل في مركز تصميم وفصل ألوان.

إذا كانت سرعتك بالكتابة جيدة ولست في حاجة لتعلم مهارة الكتابة السريعة فهذا شئ جيد، أما إذا كنت تريد الوصول لمستوى الإحتراف للكتابة دون النظر إلى لوحة المفاتيح وكتابة الصفحة في عشر دقائق أو ربع ساعة بالكثير فعليك التحلي ببعض الصبر ومعرفة كيفية وضع الأصابع بشكل صحيح على لوحة المفاتيح حتى تحفظ أماكن الحروف وحفظ طريقة كتابة الكلمات بطريقة سليمة، إذا تمكنت  من هذه المهارة لن تحمل هم الكتابة بعد الآن وسوف يكون الأمر بسهولة الكتابة باليد على الورق.

وأيضا الكتابة السريعة تظل على ما أعتقد مجال للعمل في حد ذاته، وقد قمت بهذا العمل سابقا، وهو الحصول على أوراق المراد كتابتها كرسائل علمية أو ما شابه والبدء في الكتابة من المنزل، فهذا العمل لا يتطلب أي خبرات في أي مجال، كل المطلوب هو تحويل هذه الأوراق إلى ملفات ورد، ويتم الإتفاق على سعر الورقة ومع الوقت يتم كتابة عشرات الصفحات بالمقابل المتفق عليه.

برامج مهمة للعمل إولاين.

من المهم اتقان التعامل مع بعض البرامج الخاصة بالتصميم والتواصل، التمكن من التعامل مع برامج التصميم ولو بشكل بسيط سوف يكون إضافة مهمة تستطيع الإستفادة منها في إقناع العميل بالتعامل معك، فهو في هذه الحالة سوف يتجنب التفكير في عمل شكل جرافيك بسيط يضمه إلى المحتوى، وفي نفس الوقت تستطيع طرح صورة أو تصميم يتناسب مع فكرة المحتوى بدلا من التعامل مع شخص آخر وشرح الفكرة له من البداية ليقوم بالعمل المطلوب.

وأيضا اتقان التعامل مع برامج التواصل المختلفة والمشاركة عن طريق الشاشة هو أيضا خطوة مهمة يجب إضافته في خانة مهارة التواصل الإجتماعي، معظم الشغل يدار حاليا عن طريق برامج مثل Skype و Teamviewer.

وأيضا التعامل مع مواقع WordPress وهي الشركة المكلفة ببناء مئات الآلاف من المواقع الألكترونية حول العالم، وهي تتيح للعملاء واجهة سهلة وبسيطة لإضافة موقع الكتروني في دقائق، ولا يشترط أبدا أي خبرة في البرمجة أو الكودينج لكي تستطيع مثل هذه المهام، سابقا كانت العملية شاقة ومملة وتحتاج إلى المحترفين، أما الآن فهي بسيطة وتشبه بشكل كبير لواجهة برنامج الورد، واهمية اتقان التعامل مع WordPress هي أنه من الممكن أن يطلب منك العميل أن تضيف المحتوى المكتوب بشكل مباشر في الموقع وهو سوف يقوم بالمراجعة لاحقا قبل الموافقة عليه.

لايزال الحديث ممتد عن طريق العمل أونلاين وطرقه المختلفة، وهنا تحدثنا عن إضافة المحتوى بشكل خاص، ولكن يظل هناك مجالات أخرى أكثر تقدما مثل البرمجة والتصميم وما إلى ذلك سوف نتحدث عنه لاحقا إن شاء الله.